إعلان علوي

المؤتمر الوطني يدعو الجهات الأمنية إلى كشف الأقنعة عن الخلايا الإرهابية في المُحافظات الآمنة



دعا المؤتمر الوطني العراقي، اليوم الخميس، الجهات الامنية إلى كشف الأقنعة عن الخلايا الإرهابية في المُحافظات الآمنة، مبيناً ان التفجيرات لن تزيد العراقيين إلاّ عزيمةً وإصراراً على مواصلة العمل تجاه إنهاء وجود البؤر والخلايا الإرهابيّة.

 وقال المؤتمر في بيان له حصلت "القشلة" نسخة منه  "يدين المؤتمر، الإعتداء الإرهابيّ الخائب على مطعم فدك، ونقطة التفتيش الفاصلة بين مُحافظتي ذي قار والمُثنى، والذي أودى بحياة عدد من الأبرياء، وجرح العشرات منهم"، مبينا ان "هذه الأفعال الجبانة، والتي يُحاول العدو الإرهابيّ من خلالها أن يثبت له شيء من وجود، بعد سحقه في أقوى المناطق التي كان يحتلّها لسنوات، لن تزيد العراقيين إلاّ عزيمةً وإصراراً على مواصلة العمل تجاه إنهاء وجود البؤر والخلايا الإرهابيّة التي لا زالت تعشعش في بعض زوايا هذا البلد".


 وأضاف المؤتمر ان "بعد تلك الخروقات ندعو الجهات الأمنيّة والإستخباريّة لأخذ دورها الجاد لكشف الأقنعة التي تتلبس بها تلك الخلايا الارهابية في المُحافظات والمناطق الآمنة والمُستقرة".