إعلان علوي

اراس حبيب : يعلق على التهويل الاعلامي لخلافات النواب


 



انتقد الامين العام للمؤتمر الوطني العراقي  " اراس حبيب كريم " امس الثلاثاء، التهويل الاعلامي للخلافات التي تحدث بين النواب والتي تصل احيانا الى التشابك بالايدي.


وقال "حبيب" في تغريده له على تويتر تابعتها  "القشلة" في كثير من الأحيان تختزل بعض وسائل الإعلام بمختلف منصاتها جو الخلافات داخل البرلمان ب (عركة) بين النواب يمكن أن تصل أحيانا حد التشابك بالأيدي”، مبينا”لا شك أن جو الإثارة والأكشن بات جزء مما هو متداول إعلامياً ويساعد في إستقطاب عدد أكبر من المتابعين. لكن الأمر يجب أن يختلف بالنسبة للسياسي الذي ينظر للمشهد من زاوية أخرى “.


واضاف  "حبيب"  ولعل أول ما ينبغي الوقوف عنده هو هل الخلافات والمشادات هدفها مصالح خاصة حزبية أو فئوية أو المصلحة العامة؟ فإذا كان الهدف شخصياً فإن التعامل معها وفق هذا المعيار أمر يتعلق بطبيعة تعامل بعض منصات الإعلام معها، لكن إذا كان الهدف المصلحة العامة فإن من شروط الديمقراطية هي تقبل الرأي والرأي الآخر وبالتالي فإن كل ما يبدو صداماً حتى لو كان حاداً إنما يصب في مصلحة بناء الديمقراطية مع كل ما يترتب على ذلك من شروط واستحقاقات”.