إعلان علوي

أردوغان : تركيا تدرس عقوبات على الاقليم بسبب الاستفتاء




قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده ستبحث فرض عقوبات على إقليم كردستان بسبب اعتزامه إجراء استفتاء على الاستقلال.

قال أردوغان وفي حديث إلى الصحفيين أمام فندقه على هامش حضوره جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، إن "مجلس الأمن القومي التركي ومجلس الوزراء سيناقشان العقوبات المحتملة على شمال العراق عند اجتماعهما غداً الجمعة".
وأضاف "فيما يتعلق بمجلس الأمن القومي، سننصح الحكومة بقرارنا، وفي هذه الأثناء، سيجتمع مجلس الوزراء ويناقش هذا، سيجريان معا تقييما للأمر وسيعرضان موقفهما بشأن نوع العقوبات الذي يمكننا أن نفرضه، إن كنا سنفعل ذلك، لكنها في هذه الحالة لن تكون عادية".


وقال أردوغان "سنعلن أفكارنا النهائية بشأن هذا الأمر بعد اجتماع مجلس الوزراء وقرار مجلس الأمن القومي".


ولأنقرة روابط تجارية قوية مع حكومة إقليم كردستان التي تضخ مئات الآلاف من براميل النفط يوميا عبر تركيا وأقرت خططا تقدمت بها شركة روسنفت النفطية الروسية العملاقة للاستثمار في شبكة أنابيب تنقل الغاز إلى تركيا وأوروبا.


وصعدت تركيا أمس الثلاثاء موقفها المعارض لاستفتاء الأكراد على الاستقلال عن العراق وصوبت مدافع الدبابات وقاذفات الصواريخ تجاه حدودها الجنوبية قائلة إن تقسيم جارتها قد يؤدي إلى صراع عالمي.


وقال إردوغان أثناء حضوره جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك أمس الثلاثاء إن الاستفتاء قد يثير صراعات جديدة في الشرق الأوسط.


وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قال أمس باستضافته حشداً من الصحفيين في مكتبه، ان "الاستفتاء أثبت لدى تركيا خطأ سياستها مع كردستان" مبينا "لاحظنا تغيرا كبيراً في موقف تركيا تجاه العراق".