إعلان علوي

التحالف الوطني يدعو إلى إقالة معصوم لخرقه الدستور

 

 

أكد التحالف الوطني  اليوم الثلاثاء، أن الاستفتاء في إقليم كردستان هدد الوحدة الوطنية ، مشيرا الى أن رئيس الجمهورية فؤاد معصوم خرق الدستور وهناك تحركات داخل مجلس النواب لإقالته.

وقال التحالف في بيان مقتضب حصلت "القشلة" على نسخة منه ، إن استفتاء الإقليم وما قام به بارزاني يدعو لتقسيم البلد وقد فرط بالشراكة الوطنية، داعيا إلى “ضرورة الرد الحازم”، ومشيرا إلى أن “هناك حملة تواقيع تجمع داخل مجلس النواب لإقالة رئيس الجمهورية من منصبه، لان اغلب النواب يرون من دعا إلى الاستفتاء حنث باليمين الذي اقسمه لحماية الوطن والدستور”، مطالبا بإقالة “كل مسؤول كردي تبوأ منصبا في الحكومة الاتحادية وشارك في الاستفتاء الكردي”.

وأشار البيان الى أن “مجلس النواب قام بعدة إجراءات تخول الحكومة باتخاذ التدابير والإجراءات المناسبة ضد الاستفتاء الذي يهدد وحدة البلد”، لافتا إلى أن “جلسة يوم غد الأربعاء ستكون حاسمة وسيحضرها رئيس الوزراء وستشهد اتخاذ الاجراءت المناسبة لكبح هذا الاستفتاء سيء الصيت، والمدعوم من قبل الكيان الإسرائيلي”، مؤكدا ان “وحدة البلد خط احمر ولا نسمح بتجزئته وتقسيمه”.