إعلان علوي

شرطة ديالى : التعرضات الارهابية انخفضت بنسبة 95% وداعش اصبح تحت الجحور




اكدت قيادة شرطة ديالى ، اليوم الاثنين ، انخفاض معدل الهجمات والتعرضات الارهابية في عموم مناطق المحافظة بنسبة اكثر من 95% وان داعش الارهابي اصبح اسير الانفاق والمضافات تحت الجحور.

وقال المتحدث الاعلامي عن القيادة العقيد "غالب العطية" في تصريح تابعته "القشلة"   ان العمليات الاستباقية والمباغتة للاوكار الارهابية انهت وجود العصابات الارهابية او ظهورها في عموم مناطق المحافظة " ، مشيرا " الى تدمير غالبية الاوكار والمضافات من قبل قوات الامن والحشد الشعبي خلال العمليات الوقائية المتواصلة ".

واشار العطية الى أن محاولات داعش الارهابية لتجميع الارهابيين الفارين من معارك التحرير في مضافات واوكار سواء استخدمت او لم تستخدم ، فهي عديمة الفاعلية ولا تتعدى الاحتماء والهرب من الملاحقة الامنية.

واضاف " بقايا داعش الارهابي في ديالى تبحث عن ملاذات وجحور هربا من الملاحقة الامنية والعمليات المباغتة ولم يعد امامهم سبيل الا التخفي والتواري عن الانظار ".

ولفت العطية الى الاجراءات والخطط الفاعلة للتشكيلات الامنية في مسك طرق ومنافذ التسلل وتحرك الارهابيين وقطع الامدادات بين الدواعش في حدود المحافظات ودواعش المحافظات الاخرى.  

وتمكنت قوات الامن والحشد الشعبي من تدمير مئات المضافات والاوكار الارهابية خلال العمليات الامنية المشتركة ، ومشاركة الطيران الحربي بشكل فاعل في تدمير المضافات والاوكار.