إعلان علوي

هذا ما يحدث لك عندما تنامين بحمالة الصدر.. حياتك قد تكون بخطر!


 إرتداء الفتاه لحمالة الصدر أمر ضروري تقوم به كل فتاة أصبحت في طور الأنوثة، وتساعد حمالة الصدر على تناسق شكل الجسم للمرأة وايضا لها فوائد عديدة، فتقي الثدي من الترهلات وهي هامة في تنسيق القوام وتلبسها أي فتاة عند خروجها ولكن قد يطول الأمر إلى أن تلبسها طوال الـ14 ساعه وحتى تنام بها ليلًا.
وكل ما تفعله الفتاة هو أن تغير الحمالة باخرى حتى تضمن نظافتها الشخصية، ولكن هذا الأمر خطير جدا وقد يعرضك لمشكلات صحية كثيرة فارتداء حمالة الصدر يساهم في تقليل نشاط الدورة الدموية، كذلك تهيج الجلد وفطريات الثدي واحتباس السوائل، حيث يؤدي الى احتباس الدم لفترات في هذه المناطق ويؤدي الى التهابات في الانسجه الليمفاويه وقد تؤدي الى الاصابه بالسرطان.
أضرار إرتداء حمالة الصدر ليلاً
1. تقليل نشاط الدورة الدموية:
واحدة من أهم الأشياء التي تعاني منها عندما ترتدي حمالة الصدر أثناء النوم. وخصوصاً، إذا كانت حمالة الصدر ضيقة والسلك ضيق جداً على الجلد، سوف يؤدي إلى تقلص عضلات الصدر ما يؤثر على الدورة الدموية للأعصاب في ذراعيك وحدوث تشويش علي تدفق الدم في الجسم بصفة عامة. يجب أن توفر لك حمالة الصدر أثناء النوم المزيد من المرونة والراحة وتناسب حجم الثدي والمنقطة المحيطة به. يمكن لحمالة الصدر الضيقة أن تحدث نتائج سلبية وتضر أنسجة الثدي إذا قمت بإرتدائها كثيراً بسبب تقيد الثدي بإستمرار ويفضل إختيار حمالة الصدر الرياضية هي الأنسب.
2. تهيج الجلد:
بالنسبة للواتي ترتدين حمالة الصدر الضيقة أثناء النوم هناك ميل لظهور أكثر الآثار الجانبية وهي تجربة تهيج الجلد. لذلك قبل النوم تأكدي من خلع حمالة الصدر وذلك لأن السنانير يمكن أن تبرز على الجلد وكذلك الأشرطة التي يمكن أن تسبب حقاً الأفات أو حتى الخراجات إذا ما تركت لفترة طويلة. وإذا لزم الأمر يجب إختيار حمالة الصدر الرياضية أثناء النوم لتوفر الدعم اللازم للصدر بدون حدوث أي تهيج للجلد.
3. الأرق:
يمكن أن ينتج الأرق عن حدوث تهيج طفيف للجلد ما يمنعك من الدخول في نوم عميق لأن حمالات الصدر غير مريحة عند إرتدائها. بالإضافة إلى أنك تستيقظين بسب الأرق الناجم عن تهيج الجلد والذي يجعلك غير قادر على النوم بشكل جيد والإصابة بإضطراب النوم والشعور بالتعب والإرهاق في صباح اليوم التالي. لذلك عند النوم يجب أن تختاري حمالة صدر مريحة أو خلع حمالة الصدر أثناء الليل.
4.فرط تصبغ الجلد:
يمكن أن يحدث فرط تصبغ الجلد، بسبب الأشرطة والأسلاك لحمالة الصدر الضيقة لذلك يجب ألا تتصل هذه الحمالة مع الجلد مباشرة حتى لا تتسبب في ظهور سواد في هذا المجال وشد الجلد أيضاً. وعند إرتداء حمالة الصدر أثناء النوم، حاولي إختيار حمالة الصدر المناسبة لينة وفضفاضة.
5. فطريات الثدي:
من الآثار الإضافية ايضاً لإرتداء حمالة صدر ضيقة أثناء النوم هي ظهور فطريات الثدي وذلك لأن النوم في بيئة دافئة ورطبة يمكن أن يشكل أرضاً خصبة للفطريات وخصوصاً لأن معظم النساء ترتدي حمالة الصدر غير مناسبة ويمكن أن ينتج عنها فطر الثدي. ولتجنب ذلك، يمكنك القيام بخطوة صغيرة وهي خلع حمالات الصدر ليلاً ولا سيما مع المناخ الحار.
6. إحتباس السوائل:
الإنتظام في إرتداء حمالة الصدر لفترة طويلة من الوقت، يسبب إعاقة ليمفاوية وهذا من علامات إنسداد الجلد وينتج عنه إنحباس السوائل ما يعني تراكم السوائل في الصدر. وهي واحد من الآثار الجانبية الخطيرة عند إرتداء حمالة الصدر أثناء الليل.
7. زيادة التعرق ليلاً:
من المشاكل التي تواجها المرأة عند إرتداء حمالة الصدر ليلاً هي كثرة التعرق خصوصاً في فصل الصيف وعند إرتداء أي نوع من حمالة الصدر أثناء النوم يجعلك تتعرق أكثر. ولكي تتصدي لهذه المشكلة يمكنك إختيار حمالة صدر قطنية أفضل وخفيفة الوزن لأن القطن يمتص العرق ويصبح الجلد باردا في نهاية المطاف.
8. الإصابة بالسرطان:
هناك العديد من الأقاويل حول العلاقة بين إرتداء حمالة الصدر ليلاً والإصابة بالسرطان ولا يزال الموضوع قيد البحث. ولكن هناك العديد من الدراسات التي تشير إلى فكرة تطور مرض سرطان الثدي عند إرتداء حمالة الصدر ليلاً خصوصاً حمالات الصدر الضيقة. ويجب وقف إستخدامها لأنها تزيد من خطر وجود سرطان الثدي.