إعلان علوي

بوتين يكشف سر خطير يهز العالم صناعة جيوش من البشر المعدل وراثيآ .







بقلم : محمد الوادي 


كشف الرئيس الروسي بوتين عن وجود أبحاث في طريقها للأنجاز يتم من خلالها صناعة أنسان بشري خارق من خلال بعض التعديلات الوراثية بحيث لايشعر هذا الأنسان المعدل بأي نوع من الآلم أو الخوف ، وقد وجه بوتين دعوة لزعماء العالم المتقدم في هذه الأبحاث لعقد قمة يتم بها منع مثل هكذا أبحاث .

بالفعل هذا الإختراع الخطير سيكون أخطر من القنبلة النووية على البشرية جمعاء ، أذ سيكون مجرد حتى من المشاعر البشرية كالحب والفرح والحزن والشعور بالأخر ، هذه قفزة علمية خطيرة وهائلة ، سيتم من خلالها الفتك بالشعوب بجيوش بشرية من لحم ودم لكنها معدلة وراثيآ لاتؤثر بها حتى الطلقة وستمضي لتحقيق أهدافها دون أي رادع .

بالمناسبة العراق سجل سابقة بهذه الصناعة المعدلة وراثيآ أذ يوجد عندنا حوالي عشرة نماذج بين بدلة وعمامة وشروال يقودون البلد من خلال ذيولهم بالبرلمان والحكومة والهيئات اللامستقلة وهم أيضآ لايشعرون بألم وحزن الناس ولا بفجيعة العراقيين وموتهم اليومي ولا بمساحات فرحهم ، واذا كان الغرب يصرف المليارات لصناعة نماذجه الوراثية المعدلة ففي العراق الجهل والتخلف والعبودية والتبعية والذل والهوان والتأليه البشري خير مصنع لأنتاج هولاء العشرة الأوباش .