إعلان علوي

انجلينا جولي تكشف عن تعرضها لـ “تحرش جنسي”




كشفت نجمة هوليود الشهيرة أنجلينا جولي، أنها تعرضت لتحرش جنسي من قبل المنتج هارفي وينشتاين عند تصوير احد الافلام عام 1990.
 
وقالت جولي، بحسب لصحيفة “نيويورك تايمز”، انها “تعرضت للتحرش خلال تصوير فيلم (تقلبات الحب) في أواخر العام 1990″، مشيرة الى انها “كانت تجربة غير سارة مع المنتج وينشتاين في شبابي، ونتيجة لذلك، فضلت عدم العمل معه مرة أخرى وحذرت الممثلات اللواتي وافقن على العمل معه، هذا السلوك تجاه المرأة غير مقبول في أي بلد”.

واتهمت نساء عدة من بينهن الممثلتان آشلي جاد وروز ماكغاون المنتج الشهير بأفعال جنسية مشينة مثل محاولة تدليكهن وإرغامهن إلى النظر إليه عاريا أو قطع وعود عليهن بمساعدتهن في مسيرتهن الفنية في مقابل الجنس.

وانضم النجم جورج كلوني والنجمة جينفير لورانس إلى قائمة نجوم هوليوود الذين أدانوا سلوك المنتج هارفي وينشتاين ومزاعم تحرشه بنساء.

وقال كلوني، الذي كانت أولى انطلاقاته السينمائية الكبرى كممثل من خلال فيلم “من الغسق وحتى الفجر” الذي أنتجته شركة وينشتاين عام 1996، وكمخرج من خلال فيلم “اعترافات عقل خطير”، إنه لم يعلم شيئا عن تلك المزاعم السلوكية من قبل. وإن صح لا يمكن الدفاع عنه”.