إعلان علوي

العبادي:الاستفتاء الكردي خروج عن الإجماع العراقي

 

أكد رئيس مجلس الوزراء العراقي "حيدر العبادي" اليوم الخميس، أن الاستفتاء الكردي خروج عن الاجماع العراقي، والدستور الذي صوت عليه العراقيون، بما فيهم الكرد، فيما أشار الى ان السلطتين القضائية والتشريعية رفضتاه.

وقال "العبادي" في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في باريس، اليوموتابعته "القشلة"  إن الدستور يجمع العراقيين كافة، وصوت عليه الكرد أيضا، والتصويت على الانفصال يعد خروجاً على هذا الدستور.

وأضاف "العبادي"  أن العراق اليوم قصة نجاح في انتصاره على الإرهاب، ونريد أن نحافظ على وحدته، لذا يجب أن نستمر من أجل الاستقرار والسلم في جميع العراق، كما نجحنا على الإرهاب الذي هدد العالم وجميع المنطقة.

وعبر "العبادي" عن أسفه، لوجود نزاعات في المنطقة مبيناً أن “هذه النزاعات هي نفسها التي فسحت المجال أمام داعش والإرهاب ن ، مضيفا الى أن تنظيم داعش حاول أن يقضي على التنوع ولكنها فشلت. نحن نعتز بالمواطنين الكرد، وق حررنا كل المناطق بغض النظر عن هويتها، لأنها مسؤولية الدولة”.

واكد "العبادي" أحترم التطلعات، ولكن علينا أن نعمل معاً. هناك من يحاول أن يجرنا الى أزمة، لذا أدعوا الجميع الى أننا لا نريد مواجهة مسلحة، ولا أي عداء، ولكن يجب أن تفرض السلطة الاتحادية على جميع أراضي العراق.

من جانبه اكد الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون،ان بلاده مستعدة للعب دور الوساطة بين الحكومة المركزية في بغداد وإقليم كردستان لحل ازمة الانفصال.واضاف، ان ” فرنسا تريد ان يبقى العراق مستقرا بعد الاستفتاء، مبينا ان ” بلاده مستعدة للعب دور الوساطة بين الحكومة المركزية في بغداد وإقليم كردستان”.

وتابع، “فتحنا صفحة جديدة من العلاقات الثنائية ونبارك نصر الحويجة.. والعراق بلد صديق ونريد تعزيز سوق صادراتنا الى العراق، وسنتعاون معه في مجال الصحة والامن والاستثمار وسنضع إطارا لذلك”.

وقال “نرغب بمصالحة وطنية في العراق، وملتزمون بدعم العراق في مواجهة داعش والاسابيع المقبلة ستكون حاسمة”. فيما دعا رئيس الوزراء حيدر العبادي قوات البيشمركة الى التعاون مع القوات العراقية في المناطق المتنازع عليها مشدداً على وجوب ان تفرض السلطة الاتحادية في تلك المناطق.وقال العبادي، انه “يدعو البيشمركة للتعاون والعمل مع القوات العراقية في المناطق المتنازعة عليها كما عملوا في عمليات تحرير الموصل”.

وأضاف ان ” الحكومة المركزية لا تريد مواجهه مسلحة ولا أي اعتداء مع إقليم كردستان، ولكن يجب ان تفرض السلطة الاتحادية على جميع أراضي العراق”.وكان العبادي قد وصل، مساء أمس الأربعاء، الى العاصمة الفرنسية، بدعوة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون