إعلان علوي

بالوثائق : نصيف وزير التخطيط يخاطب نفسه كوزير التجارة وكالة وايضا يخاطب نفسه كرئيس لجنة الشؤون الاقتصادية




عرضت عضو لجنة النزاهة النيابية النائبة "عالية نصيف" اليوم الجمعة، مجموعة ثائق تظهر قيام وزير عراقي بمخاطبة نفسه مستخدماً عدة صفات رسمية، وفيما اشارت الى أن وزير التخطيط "سلمان الجميلي" يتفاوض ويتعاقد مع شركات تابعة له استثناءً من القانون.


وقالت "نصيف" في بيان حصلت تابعتع "القشلة"، إن هناك سابقة تحدث لأول مرة في تاريخ المخاطبات الرسمية في العراق تتمثل في مخاطبة مسؤول لنفسه مستخدماً عدة صفات رسمية، مشيرة الى أن وزير التخطيط سلمان الجميلي قد يدخل موسوعة غينس للأرقام القياسية من خلال مخاطبته لنفسه بعدة صفات رسمية.


وأضافت "نصيف" أن وزير التخطيط "سلمان الجميلي" يخاطب نفسه كوزير التجارة وكالة وايضا يخاطب نفسه كرئيس لجنة الشؤون الاقتصادية، ليتفاوض ويتعاقد مع شركات تابعة له ولإبن أخيه، فضلاً عن استثناء شركاته من القانون، لافتة الى أن هذه السابقة تحدث لأول مرة في الدولة العراقية، إذ يكون الحكم والخصم هو الشخص ذاته في عدة وزارات.


وتساءلت "نصيف" هل يعاني العراق نقصاً في الكوادر والتكنوقراط مثلاً ليقوم بإسناد عدة مناصب لشخص واحد؟ وما الذي أوصلنا الى هذا الحال؟ منوهة الى الطريقة الغريبة التي تدار فيها العقود في الوزارات وفق مبدأ الدجاجة من البيضة والبيضة من الدجاجة.