إعلان علوي

الجبوري : يحمل وزارة النقل مسؤولية تأخير البت بقرار تحويل مطار كركوك العسكري إلى مدني




حمل محافظ كركوك وكالة "راكان الجبوري" اليوم الجمعة، وزارة النقل مسؤولية تأخير البت بقرار تحويل مطار كركوك العسكري إلى مدني، مؤكداً في الوقت ذاته تسليم كتابين احدهما بيد رئيس الوزراء "حيدر العبادي".


وقال "الجبوري" خلال تصريح صحفي تابعته "القشلة" ان "إدارة كركوك ارسلت كتابين احدهما الى وزارة النقل والمواصلات، والأخر تم تسليمه بيد رئيس الوزراء "حيدر العبادي" وبدوره خاطب الجهات ذات العلاقة باتخاذ الاجراءات لفتح المطار".


واضاف "الجبوري" انه "في الاسبوع الماضي التقيت بوزير النقل وطلبت منه تفعيل هذا الموضوع وبدوره استفسر على بعض الحالات واخبرناه بان ارسال لجنة فنية من الوزارة هي التي ستعطيه الجواب الكامل على طبيعة المطار افضل من وصفنا له".


ولفت "الجبوري" إلى أن "إدارة كركوك وجهت كل الامور التي يحتاجها المطار وطلبناها لكن في الحقيقة نجد هناك تأخير في الاستجابة من قبل وزارة النقل، ويجب كمرحلة اولى ان ترسل لجنة تقيم الوضع على الارض كي تصبح صورة واضحة امام الوزارة وماهي امكانيات المطار من الناحية الفنية والادارية والعلمية وفي الحقيقة الوزارة تأخرت في ارسال اللجنة".


وختم "الجبوري" قوله انه "سيكون لنا موعد للذهاب الى وزير النقل ومناقشة الموضوع بشكل فعلي وجدي، ونحن ارسلنا لهم كل الاوليات وايضاً خلال لقاءنا مع رئيس الوزراء فتحنا هذا الموضوع وكل ممثلي كركوك من العرب والتركمان الذين التقوا برئيس الوزراء تطرقوا لموضوع المطار".