إعلان علوي

الصيهود : بعض المحسوبين على العشائر استخدمهم بارزاني للتآمر على العراق




‏وصف النائب عن ائتلاف دولة القانون "محمد الصيهود" اليوم الجمعة، بعض "المحسوبين" على العشائر في المناطق المحررة بـ"المتسلقين"، فيما أكد أن أغلب هؤلاء مرتزقة "لمسعود بارزاني" واستطاع من خلالهم التآمر على العراق.


وقال "الصيهود" في تصريح صحفي تابعته "القشلة" إن "‏هنالك بعض المحسوبين على العشائر يحاولون أن يزجوا بأنفسهم لتحقيق مصالحهم الشخصية على حساب العشائر في المناطق المحررة"، واصفا إياهم بـ"المتسلقين".


وأضاف "الصيهود" أن "هؤلاء في فترة من الفترات تسلقوا على حساب عشائرهم ولن نسمح لهم هذه المرة"، مشيرا إلى أن "أغلب هؤلاء مرتزقة لمسعود برازاني واستطاع من خلالهم التآمر على العراق".


وأكد "الصيهود" أن "هنالك عشائر وطنية اشتركت إلى جانب الحشد الشعبي والجيش العراقي في عمليات التحرير وكانوا موجودين في الميدان وقدموا أبناءهم هناك ولهم حضور متميز في تلك العمليات"، مشددا على أن "هؤلاء يجب أن تتكئ عليهم العملية السياسية ولهم مستقبل كبير".