إعلان علوي

الامن النيبابية : الضغوط السياسية وراء عدم تفعيل ملف سقوط الموصل




أكدت لجنة الأمن والدفاع النيابية، اليوم الجمعة، أن الضغوط السياسية وراء عدم تفعيل ملف سقوط الموصل، لافتا الى تورط ضباط كرد في سقوط المحافظة.


وقال عضو الجنة "اسكندر وتوت" في تصريح صحفي تابعته "القشلة" إن “لجنة التحقيق بسقوط الموصل أكملت تقريرها في حينها وسلمته الى رئاسة البرلمان والتي بدورها رفعته للقضاء”.


وأضاف "وتوت" ان “التقرير وذكر فيه جميع المتورطين بسقوط الموصل من شخصيات سياسية وضباط جيش من الكرد”، مشيرا الى ان “الضغوط السياسية وراء تغييب الملف بعد وصوله للقضاء”.


وأوضح "وتوت" ان “التقرير سلط الضوء على الضباط الكرد في الجيش الذين سلموا أسلحة سنجار وأعطوا الأوامر بانسحاب الجيش”.