إعلان علوي

حركة التغيير : الحركة قريبة من نبض الشارع الكردستاني، وكان لها تأثير أكثر عندما كانت معارضة





قال عضو الخلية التنفيذية في حركة التغيير، "محمد توفيق رحيم" اليوم السبت، ان المجلس الوطني في حركة التغيير سيصادق على التحول إلى “المعارضة”، الأسبوع المقبل، موضحا أن المجلس سيتخذ هذا القرار بناء على طلب الجماهير”.


واوضح "رحيم" في بيان حصلت "القشلة" على نسخة منه “أن هذا القرار جاء في وقت متأخر، إلا أنني مطمئن 100% بأن المجلس الوطني للحركة سيصادق على التحول إلى المعارضة في الأسبوع المقبل”.


وأضاف "رحيم" أن “اغلب الآراء في المجلس الوطني، والمجلس العام، ومقرات حركة التغيير، تؤيد التحول إلى المعارضة”، موضحا أن “قرار العودة إلى خانة المعارضة مطلب جماهير كردستان والشارع في المرحلة الحالية التي يمر بها شمالي العراق”.


واشار "رحيم" إلى أن “حركة التغيير قريبة من نبض الشارع الكردستاني، وكان لها تأثير أكثر عندما كانت معارضة، وليس عندما كانت مشاركة في الحكومة”.