إعلان علوي

التغيير : الجمهور الكردي سأم من سياسة الحكومة الحالية التي يسيطر عليها حزب بارزاني واتباعه




شدد النائب عن كتلة التغيير النيابية "محمود رضا" اليوم الثلاثاء ، على ضرورة استمرار التظاهرات في المحافظات الشمالية وعدم توقفها حتى اسقاط حكومة كردستان الحالية التي وصفها بـ”المافيات”، فيما اكد ان الشعب الكردي وصل الى مرحلة لا يمكن ان يسكت او يرضى بالظلم الذي تمارسه هذه الفئة.


وقال "رضا" في تصريح صحفي تابعته "القشلة" ان “الجمهور الكردي سأم من سياسة الحكومة الحالية التي يسيطر عليها حزب "بارزاني" واتباعه وهم مجرد مافيات يحاولون الاستحواذ على مقدرات الاقليم وسرقة ثرواته”، مبينا ان “الشعب الكردي وصل الى مرحلة لا يمكن ان يسكت او يرضى بالظلم الذي تمارسه هذه الفئة”.


واضاف "رضا" ان “الوضع الاقتصادي للمواطنين بكردستان وصلت الى اوضاع مأساوية وخطيرة بينما تتنعم حاشية "بارزاني" وعائلته بالخيرات المنهوبة”، مؤكدا ان “هذه المظاهرات التي انطلقت لا يمكن ان تخمد الا باسقاط الحكم الحالي وابعاد شخوصه عن المشهد السياسي”.


وتابع "رضا" على الحكومة المركزية ان تفصل بين الاداء والوضع السياسي وبين رواتب الموظفين ومنحهم الاستحقاق المالي باقرب وقت ممكن”.