إعلان علوي

مستشار العبادي :يكشف عن إيجابيات خروج العراق من طائلة البند السابع.




كشف المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء "حيدر العبادي" "مظهر محمد صالح" ،اليوم الاثنين، عن إيجابيات خروج العراق من طائلة البند السابع.


وذكر "صالح" في تصريح تابعته "القشلة" إن البند السابع من ميثاق الأمم المتحدة كان يتيح استخدام القوة وقيد العراق بالكثير من الانشطة التي تهدد السلام العالمي وهذه كانت حماقة من حماقات النظام السابق، مشيرا إلى أن خروج العراق من هذا البند سيعطي اشارات طيبة للشركات والمستثمرين بدخول العراق.


وأضاف "صالح" أنه كانت هناك قائمة تكنلوجية محرمة على العراق بينها اجهزة طب اسنان بدعوى انها تحتوي على اجهزة حساسة، مؤكدا أن تحرر العراق من البند السابع سيساعده على الاندماج مع التكنلوجيا الحديثة.


واوضح "صالح" أن اموال العراق المجمدة حكمها قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1483 الصادر في ايار 2003 والذي انشئ بموجبه صندوق تنمية العراق، مبنيا أن أي اموال مجمدة تدخل في هذا الحساب لصالح جمهورية العراق.