إعلان علوي

التغيير : الزيارات الخارجية "للبارزاني" ستعمق النزاعات وتولد حروبا داخلية




حذرت النائبة عن حركة التغيير الكردية "تافكة أحمد" اليوم الأحد، من أن الزيارات الخارجية لرئيس حكومة كردستان "نيجرفان البارزاني" ستعمق النزاعات وتولد حروبا داخلية، مشددة على ضرورة جلوس الطرفين في اربيل وبغداد على طاولة الحوار.


وقالت "أحمد" في تصريح صحفي، تابعته "القشلة" إنه “ينبغي على الطرفين المتنازعين في اربيل وبغداد الجلوس على طاولة حوار واحدة لحل المشاكل بدون اي تدخلات خارجية”.


وأضافت "أحمد" أن “تلك التدخلات ستولد نزاعات وحروب داخلية بين حكومتي بغداد واربيل”، داعية إلى “تلافي تطور الأزمة والركون للحوار في حل المشاكل”.