إعلان علوي

نائب : الزعامات السُنِّية بعد حادثة البغدادي لفها صمت القبور وهي تقول في سرها: هنيئاً مريئأً غير داءٍ مخامرٍ _ لأمريكا من أرواحنا ما أستحلتِ




انتقد عضو مجلس النواب عن محافظة نينوى، "عبد الرحمن اللويزي" اليوم الاحد، “صمت” الزعامات السنية على حادثة ناحية البغدادي، التي راح ضحيتها عدد من القتلى والجرحى.


وذكر "اللويزي" عبر صفحته في فيسبوك تابعته "القشلة" أن “الزعامات السُنِّية بعد حادثة البغدادي لفها صمت القبور وهي تقول في سرها: هنيئاً مريئأً غير داءٍ مخامرٍ _ لأمريكا من أرواحنا ما أستحلتِ”.


وأضاف "اللويزي" أن “أسوأ منها من راح يبرر للأمريكان عبر فضائيته (دون أن يحددها)، التي إن شاءت جعلت من الحبة قبة، أو شاءت أجندة القائمين عليها، بررت أبشع الجرائم”.