إعلان علوي

أستنفار امني في الكويت بسبب عبارة "عاش صدام" علر سور احدى مدارس الثانوية





استنفرت الأجهزة الأمنية في الكويت اليوم الاربعاء، لإزالة عبارة "عاش صدام" من على سور إحدى المدارس الثانوية في منطقة القادسية في محافظة العاصمة، بعد تلقيها شكوى من قبل أحد المواطنين بوجود العبارة، بالتزامن مع احتفالات عيد التحرير.


وأمر وكيل وزارة الداخلية لشؤون الأمن العام بالإنابة "إبراهيم الطراح" بتوجيه دورية أمن إلى ثانوية عيسى الحمد للبنين التي كتبت عليها العبارة، للتأكد من العبارة وإزالتها من قبل حارس المدرسة، وفقاً لصحيفة الراي الكويتية.


وقال مصدر أمني للصحيفة إن "الأجهزة الأمنية فتحت تحقيقًا لمعرفة المتورطين في كتابة العبارة، وعما إذا كانوا من بين طلبة المدرسة أو من خارجها، تمهيدًا للتحقيق معهم واتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم".


وتزامن موعد كتابة العبارة التي لم يتبين من خلفها ولا الغرض منها، مع الذكرى الـ 27 لتحرير الكويت من الغزو العراقي.