إعلان علوي

حركة عطاء : تدين جريمة اغتيال احد قياديها في كركوك




ادانت حركة عطاء التي يتزعمها مستشار الامن الوطني العراقي "فالح الفياض" اليوم  الاربعاء، جريمة اغتيال احد قياديها في محافظة كركوك ومرشحها للانتخابات البرلمانية المقبلة وذلك في اول حادثة اغتيال سياسي مع دخول العراق مدار الانتخابات ، فيما طالبت الأجهزة الأمنية باخذ دورها في التصدي للقتلة ودعت الى الحفاظ على شروط التعايش السلمي والمجتمعي.


وقالت الحركة في بيان حصلت "القشلة" على نسخة منه انه " ببالغ الحزن والاسى تلقينا نبأ اغتيال الأستاذ الشهيد علي الماس احد أعضاء حركة عطاء في محافظة كركوك ومرشحها للانتخابات القادمة ".


وأضافت الحركة ان الماس " اغتيال على ايدي خبيثة باغية لا تريد الخير والاستقرار للعراق وأهله ".


وأكدت الحركة، فيما قدمت التعازي لذوي الفقيد واحبائه بالمصاب الجلل، "حرصها على المضي قدما في مسيرة العطاء المباركة والتعايش المجتمعي السلمي"


ودعت الى الحفاظ على سيادة الدولة العراقية واحترام جميع مكوناتها وتنوعها.


وطالبت الأجهزة الأمنية بممارسة دورها المهم في الحفاظ على امن جميع المواطنيين والكشف عن الجناة والتصدي للعابثين والقتلة بكل قوة وحزم .