إعلان علوي

المالكي : المحاصصة اساس الفساد وامتداد لفكر الاٍرهاب




أكد نائب رئيس الجمهورية "نوري المالكي" اليوم السبت، أنه لا أحد يستطيع النيل من العراق بوجود الحشد الشعبي وفتوى الجهاد الكفائي للمرجعية الدينية، فيما شدد على ضرورة ان تقوم الدولة على مبدأ الاغلبية السياسية.


وقال "المالكي" في كلمة له خلال مؤتمر عشائري اقيم في محافظة كربلاء المقدسة، بحسب بيان لمكتبه حصلت "القشلة" على نسخة منه، إن “المحاصصة اساس الفساد وامتداد لفكر الاٍرهاب، ولابد من العودة مرة أخرى لمواصلة الطريق من خلال الإنتخابات المقبلة”.


واكد "المالكي" على “الدور المهم للعشائر العراقية اذ ان تأريخ العراق مطرز بدور العشائر الكريمة التي وقفت امس واليوم وستقف غدا بوجه التحديات”، موضحا أن “جهاد وتضحيات الشعب العراقي أسقطت المؤامرات ولا أحد يستطيع بعد الآن النيل من العراق بوجود الحشد والفتوى”.


وشدد "المالكي" على “ضرورة ان تقوم الدولة على مبدأ الاغلبية السياسية و نحذر من تأجيل الانتخابات لانه سيُدخل البلد في فراغ دستوري الغرض منه تدمير وخراب العراق”.