إعلان علوي

زيباري : الحكومة العراقية غير جادة بمواجهة القواعد التركية




أكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية النيابية "عبد الباري زيباري" اليوم الخميس، ان الحكومة غير حازمة في موضوعة إخراج القواعد التركية من البلاد، فيما استبعد وجود اتفاق سري بين البلدين.

وقال "زيباري" في تصريح تابعته "القشلة"، إن "اللجنة طالبت مجلس النواب في اوقات سابقة لإصدار قرار نيابي لا خراج القواعد العسكرية التركية الموجودة في محافظة دهوك التي تتجاوز التسعة والثابتة والبعض يقول تصل الى 18 قاعدة "، مبينا ان "القواعد التركية موجودة على الاراضي العراقية منذ 1995 ولاتزال موجودة وترفض الخروج منها ومجلس النواب ولجنة العلاقات واضحة في قرارها لخروجها".

وشدد "زيباري" على ضرورة ان "تتخذ الحكومة العراقية خطوات اكثر واقعية، لانها غير حازمة في سياستها وهذا التردد يشجع الجانب التركي زيادة التجاوز"، مستبعدا في الوقت ذاته ان" يكون هناك اتفاق سري بين الحكومة العراقية والتركية لدخول الاراضي لأنه يعني تسليم سيادة العراق وحينها ستكون كارثة".

وأشار "زيباري" الى ان "دخول الاتراك في اي منطقة يعني عدم الانسحاب منها كما حدث في قبرص 1976 وكما في القواعد الموجودة في العراق منذ 1995 "، مؤكدا ان " التوغل التركي يهدد وحدة العراق ومن يدعي حرصه على وحدته عليه ان يتخذ الاجراءات السريعة والفورية".