إعلان علوي

القانونية البرلمانية : سيتم الشروع بالموازنة الاتحادية سواء نقضها معصوم ام لا




اكدت اللجنة القانونية البرلمانية، اليوم الاربعاء، أنه سيتم الشروع بالموازنة الاتحادية للعراق لعام 2018 بعد مرور 15 يوم سواء نقضها رئيس الجمهورية "فؤاد معصوم" أم لا.


وأعلنت رئاسة الجمهورية، يوم أمس الثلاثاء، رفض الرئيس فؤاد معصوم المصادقة على الموازنة، مشيرة الى وجود نحو 31 نقطة فيها تتقاطع مع التشريعات النافذة وإعادتها إلى مجلس النواب.


وقالت عضو اللجنة البرلمانية "حمدية الحسيني" خلال تصريح تابعته "القشلة" إنه بعد مرور 15 يوماً من وصول قانون الموازنة المالية لعام 2018 إلى رئاسة الجمهورية من مجلس النواب فأنه سيتم المصادقة على القانون بشكل مشروع وتعتبر مصادقة عليها سواء اعلن معصوم النقض ام لم يعلن ,مؤكدة أن هذا الامر ليس له أي جنبة قانونية.


واضافت "الحسيني" سيتم العمل بالموازنة المالية بموجب القانون والدستور العراقي ولا تأثير من تصرف رئيس الجمهورية حول نقض القانون المرسل له.