إعلان علوي

المفوضية : سيتم الغاء نتائج اي تحالف سياسي او حزب او مرشح من المحطة التي يثبت فيها رسمياً قيامه بالعبث وتخريب اجهزة العد والفرز




توعد المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، اليوم الخميس، الكتل السياسية والمرشحين والناخبين وموظفيها، بعقوبات في حال العبث بأجهزة العد والفرز الالكترونية.


وقالت المفوضية في بيان صحفي تلقته "القشلة" انه "بغية المحافظة على سلامة ونزاهة العملية الانتخابية، ولان اجهزة العد والفرز الالكترونية من اهم عناصر العملية الانتخابية، ولضمان استخدامها بشكل صحيح في يوم الاقتراع للوصول الى النتائج المتوخاة، فقد قرر مجلس المفوضين اتخاذ الاجراءات القانونية ضد من يثبت عبثه بهذه الاجهزة".


وبينت انه "سيتم الغاء نتائج اي تحالف سياسي او حزب او مرشح من المحطة التي يثبت فيها رسمياً قيامه بالعبث او محاولة تخريب اجهزة العد والفرز الالكتروني او اجهزة التحقق في تلك المحطة واحالته الى القضاء لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقه".


واضافت "سيتم فصل اي موظف من موظفي المفوضية من ضمنهم موظفي مراكز التسجيل والاقتراع والمحطات المتعاقدين معها الذين يثبت رسمياً عبثهم او محاولة تخريبهم لاجهزة العد والفرز الالكترونية واحالتهم الى القضاء لاتخاذ الاجراءات الكفيلة بحقهم قانونياً".


واكدت المفوضية "احالة الناخبين الذين يثبت رسمياً تورطهم بالعبث او محاولة تخريب اجهزة العد والفرز الالكترونية او اية اجهزة اخرى الى القضاء لغرض اتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم".


وحذرت من انها "ستعاقب المتلاعبين الذين يحاولون التشويش على ارادة الناخب وارادة الشعب في اختيار ممثليه وستعمل بكل مهنية وحيادية وفق قانونها وهي تأمل من جميع شركائها الوقوف معها والمساهمة في انجاح الانتخابات البرلمانية المقبلة".