إعلان علوي

الدهلكي : نستغرب من عدم فتح مراكز انتخابية أمام نازحي الداخل في محافظة ديالى




حذر النائب عن محافظة ديالى "رعد الدهلكي" اليــوم الاثنين، من مخططات تهدف إلى تقويض أمن المحافظة و"حرمان" بعض مكوناتها من المشاركة في الانتخابات المقبلة، داعياً مفوضية الانتخابات إلى فتح مراكز انتخابية ليتسنى لنازحي الداخل في ديالى المشاركة بالانتخابات.


وقال "الدهلكي" في بيان تلقت "القشلة" نسخة منه، اننا "نستغرب من عدم فتح مراكز انتخابية أمام نازحي الداخل في محافظة ديالى للإدلاء باصواتهم لاختيار من يمثلهم بشكل حقيقي طبقا لحقهم الطبيعي كمواطنين عراقيين يرغبون بالمشاركة بالعملية الانتخابية المقبلة رغم امتلاكهم البطاقة الانتخابية لكن يتعذر عليهم الوصول إلى مناطقهم لأسباب خارجة عن إرادتهم مما يشير إلى أن هناك جهات لاترغب بمشاركة تلك الشريحة كي تحجب النسب الحقيقية لمكونات هذه المحافظة وهذا أمر يراد منه التغيير الديمو سياسي".


وأضاف "الدهلكي" أن "هناك من يسعى ايضا الى تقويض الامن والاستقرار في محافظة ديالى وإلا ماتفسير أن يتم نقل قائد شرطة ديالى في هذا التوقيت خصوصا وأن والمحافظة تستعد لإجراء الانتخابات النيابية المقرر إجراؤها في ايار المقبل"، مشيراً إلى أن "تلك الاجراءات تشير إلى إن هناك تخطيطاً يراد منه الضغط على بعض مكونات ديالى لعدم المشاركة في الانتخابات المقبلة سواء عن طريق عرقلة مشاركة النازحين أو عن طريق خلخلة الأمن في هذه المحافظة من خلال نقل قائد شرطة المحافظة".


وتابع "الدهلكي" قائلاً، نطالب مفضوية الانتخابات بفتح مراكز انتخابية ليتسنى لنازحي الداخل في محافظة ديالى بالمشاركة بالانتخابات المقبلة، كما نطالب القائد العام للقوات المسلحة بايقاف نقل قائد شرطة ديالى وعدم السماح لأية جهة بالتلاعب بأمن المحافظة، محذرا من مغبة المخططات المقوضة للأمن والاستقرار في محافظة ديالى أولا وحرمان بعض مكوناتها من المشاركة في الانتخابات المقبلة كاستحقاق دستوري ثانيا.