إعلان علوي

الدفاع البرلمانية تحذر المسؤولين من الترويج الانتخابي داخل المؤسسة الامنية لجهات سياسية




حذر رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية "حاكم الزاملي" اليوم الثلاثاء، بعض القادة الامنيين من استغلال المؤسسة الامنية للترويج الانتخابي، او الضغط على منتسبيهم للادلاء بأصواتهم لصالح اية جهة سياسية.


وقال "الزاملي" في بيان صحفي تلقته "القشلة" مخاطباً القوات الامنية لا يفصلنا إلا يوم واحد عن التصويت الخاص بانتخابات ٢٠١٨ لاختيار ممثلين الشعب، لذا صار لزاما علينا ان نخاطب الشجعان من أبناءنا وأخوتنا من قادة وضباط وجنود ومنتسبين الذين سددوا افواه بنادقهم الى صدر الاٍرهاب الداعشي فانتصروا في معركة العز والشرف.


وأضاف "الزاملي" لذلك ننتظر منهم وكما عهدناهم بشجاعتهم وصمودهم ومهنيتهم أن يتوجهوا لاختيار مرشحيهم بمحض إرادتهم، وأن لا يرضخوا لأي ضغوط أو ترغيب أو ترهيب أو وعود كاذبة من الأحزاب والكتل أو السياسيين.


وحذر "الزاملي" بعض المسؤولين الامنيين من الترويج أو الدعاية أو ممارسة الضغط أو الترغيب لأي جهة سياسية داخل المؤسسة الامنية، مؤكداً على أن تبقى المؤسسة الامنية خارج الميول والاتجاهات.


ودعا "الزاملي" الأجهزة الاستخبارية الى مراقبة أي نشاط يحاول أن يعرقل أو يؤثر على سير العملية الانتخابية، لافتاً إلى انه ستتم إحالة أي عسكري للقضاء يحاول أن يؤثر على حرية الاختيار في المؤسسة العسكرية.