إعلان علوي

نائب : مؤسسة الشهداء ترتكب مخالفات دستورية وتتهمها بالتمييز العنصري




طالب النائب عن كتلة النهج الوطني "حسين العقابي" اليوم الخميس، رئيس الوزراء "عادل عبد المهدي" بإقالة رئيسة مؤسسة الشهداء "ناجحة عبد الامير" على خلفية اتهامات وجهها لها بالتمييز العنصري بين الشهداء وارتكاب مخالفات دستورية واضحة.


وقال "العقابي" في بيان مقتضب تابعته "القشلة" انه من مقتضى الوطنية والإنسانية والدين أن يحظى الشهداء جميعا بالتكريم والتقدير والثناء فهم أجلّ من التأبين ، ولا يمكن تحت اي مبرر التمييز بين دماءهم الزكية التي صنعت النصر وحمت الوطن والمقدسات


وتابع البيان اننا نستهجن وبشدة نهج التمييز العنصري الذي تتبناه رئيسة مؤسسة الشهداء والتي تتعاطى مع الشهداء وحقوقهم وفق اساس حزبي ضيق ومقيت، فتفضل شريحة منهم على بقية الشرائح في مخالفة واضحة للدستور الذي نص على المساواة بين العراقيين ومنع التمييز بينهم وفق الدين أو القومية"


وأضاف "العقابي" لقد استغربنا كثيرا من الممارسات التي تقوم بها رئيسة المؤسسة والتي كان آخرها رفع دعوة قضائية ضد عدد من منظمات المجتمع المدني التي ترعى عوائل الشهداء وضحايا الارهاب وقد سخّرت سلطتها الحكومية لتكميم الأفواه وعرقلة عمل تلك المنظمات التي شدد الدستور العراقي على تعزيز دورها ودعمها واستقلالها"


وختم "العقابي" بيانه بالقول اننا نضع هذه المخالفات الجسيمة التي صدرت من رئيسة مؤسسة الشهداء بين يدي السيد رئيس الوزراء وندعوه لإعادة النظر في أهليتها لإدارة مؤسسة خدمة عامة كمؤسسة الشهداء ونأمل منه قرارا حاسما ينصف الشهداء وعوائلهم الكريمة.