إعلان علوي

الغبان : تصريحات ترمب تمثل انتهاكاً صارخاً للسيادة العراقية.




أكد وزير الداخلية السابق النائب عن تحالف البناء "محمد سالم الغبان" اليوم الخميس، أن الشعب العراقي لن يسمح باستمرار التواجد الأميركي تحت أي صيغة، مشيرا إلى أن ما يعبر عنه الأميركيون سواء من خلال تصريحات ترمب أو مسؤولين آخرين، إنما تمثل انتهاكاً صارخاً للسيادة العراقية.



وقال "الغبان" في تصريح اوردته صحيفة “الشرق الأوسط” وتابعته "القشلة"  إن ما يعبر عنه الأميركيون سواء من خلال تصريحات ترمب أو مسؤولين آخرين، إنما تمثل انتهاكاً صارخاً للسيادة العراقية، لأن مثل هذه التصريحات وفي ضوء رفضنا لأي وجود أميركي بأي شكل، تعد تصعيداً خطيراً يعرّض أمن العراق ومصالحه للخطر، فضلاً عن زعزعة استقرار المنطقة بكاملها.


وأضاف "الغبان" ان الشعب العراقي لن يسمح باستمرار هذا الوجود تحت أي صيغة. كما نرفض استخدام الأراضي العراقية منطلقاً للعدوان على دول الجوار.


وأوضح "الغبان" أنه يتوجب على الحكومة العراقية والقائد العام للقوات المسلحة اتخاذ مواقف واضحة حيال مثل هذه التصريحات وعدم التهاون في مثل هذا الأمر تحت أي حجة أو ذريعة لأن من شأنه التأثير على مسار العلاقات الثنائية المستقبلية بين العراق والولايات المتحدة.