إعلان علوي

نائب: حادثة سامراء تتطلب المزيد من الجهد الاستخباري للقضاء على خلايا داعش

نتيجة بحث الصور عن سلام الشمري

اكد نائب تحالف سائرون "سلام الشمري" ، اليوم السبت، ان ما حدث في سامراء قبل يومين من اعتداء ارهابي دليل على نشاط الخلايا النائمة لتنظيم داعش الارهابي في المنطقة ، مبينا ان ذلك يتطلب مزيدا من الجهد الامني والاستخباري.

وقال "الشمري" في بيان تلقت وكالة " القشلة " نسخة منه، إن ” تنظيم داعش الارهابي وبعد هزيمته المنكرة في العراق وقرب انتهائه في سوريا يحاول بشتى الوسائل اثبات قدرته على البقاء عبر تنفيذ اعتداءات ارهابية من عمليات قتل وتفجير واختطاف هنا وهناك “.

واضاف ان” استشهاد عدد من المجاهدين في سامراء واختطاف عدد من المواطنين في غرب الانبار يتطلب جهدا استخباريا مضاعفا لتعزيز العمليات الاستباقية ضد خلايا التنظيم الارهابي والذي يتخذ من الصحراء ووديانها وكهوفها ملاذا لجرذانه القذرة “.

وشدد على “اهمية الاستفادة القصوى من تعاون المواطنين مع الاجهزة الامنية والعسكرية لوأد الارهاب في جحوره قبل ان يخرج وينفث سمومه واجرامه تجاه المدنيين الابرياء، سيما وان ما حدث في سامراء دليل على نشاط الخلايا النائمة لتنظيم داعش الارهابي في المنطقة “.

وكانت عبوة ناسفة انفجرت امس الاول مستهدفة مجموعة من مقاتلي سرايا السلام ادت الى مقتل واصابة عدد منهم اضافة لقيام التنظيم الارهابي بخطف عدد من المدنيين في صحراء غرب الانبار.