إعلان علوي

نائب : ملف اخراج القوات الاميركية من العراق اصبح من الحتميات




اكد النائب عن تحالف الفتح محمد البلداوي، الأربعاء، ان البرلمان ينتظر تقريراً من الحكومة بشأن القوات الاميركية المتواجدة في العراق من اجل المضي بتشريع قانون اخراج تلك القوات من البلاد، موضحاً ان اللجنة القانونية ولجان فرعية تعمل على ملف اخراج القوات الاميركية من العراق.


وقال البلداوي في تصريح صحفي تابعتعه "القشلة" ان “ملف اخراج القوات الاميركية من العراق اصبح من الحتميات، حيث اتفق الفتح وسائرون على ذلك بالاضافة الكتل الاخرى، وبالتالي فأن الموضوع لم يتم نسيانه”، مبينا أن “البرلمان وخاصة مع بداية فصله التشريعي الثاني يناقش الكثير من الملفات والتي اهمها الكابينة الحكومية واللجان البرلمانية والتواجد الاجنبي، حيث عملت اللجان وخاصة اللجنة القانونية”.


وأضاف، أن “هناك لجنة فرعية ناتجة عن اللجنة القانونية اخذت على عاتقها، دراسة الاتفاقيات الموقعة مع الجانب الاميركي، من اجل عدم تعارض قانون اخراج القوات الاجنبية مع اي قانون او فقرة في قانون سابق، وبالتالي عدم وضع الحكومة في موقف محرج”.


واوضح البلداوي، أن “اللجنة القانونية تدرس ملف اخراج القوات الاميركية من العراق، والحكومة بدورها شكلت لجنة برئاسة فالح الفياض، للذهاب الى القواعد الاميركية (عين الاسد وسنجار) والقواعد الاخرى، من اجل معرفة العدد الحقيقي للقوات المتواجدة”، مؤكدا أن “البرلمان سيتخذ قراره بشأن اخراج القوات الاميركية من العراق بناء على تقرير الحكومة واللجان المشكلة خاصة بعد زيارة فالح الفياض الى القواعد التي تتواجد فيها القوات الاميركي”.