إعلان علوي

نائب: سياسيون يقودون حراكًا عشائريًا لمنع عودة الهاشمي والعيساوي

نتيجة بحث الصور عن النائب عن تحالف المحور "ماجد الدليمي"



كشف النائب عن تحالف المحور "ماجد الدليمي"، عن حراك تقوده شخصيات من المحافظات الشمالية والغربية لمنع عودة طارق الهاشمي ورافع العيساوي إلى مناطقهم.

وقال "الدليمي" في تصريح صحفي تابعته وكالة " القشلة "، إن ""الشخصيات السياسية من المحافظات الشمالية والغربية، والتي استفادت من إبعاد تلك الشخصيات عن العراق، لا تريد عودتهم مجدّداً، وقد بدأت بحراك عشائري معاكس للضغوط الرامية إلى عودتهم".
وأضاف أنّ "هذه الجهات ترى عودة الهاشمي والعيساوي بمثابة قضاء على مستقبلها السياسي، لما للأخيرين من شعبية في تلك المحافظات"، على حد وصفه.
ولفت الدليمي الى أن "تلك الشخصيات المعترضة، بدأت بحشد عشائر الأنبار ضدّ عودة المطلوبين، معتبرةً أنّهم مطلوبون اليوم للعشائر وليس للقضاء فقط، كونهم تسببوا في خسارة كبيرة لتلك المحافظات".

واشار إلى أنّ "تلك الجهات تسعى لعرقلة هذا الملف بكل الطرق".

وكانت وسائل إعلام محلية، قد كشفت الخميس 28 شباط 2019، عن وجود وساطات توصلت الى تفاهمات كبيرة من اجل عودة طارق الهاشمي، ورافع العيساوي، وعلي حاتم سليمان، وأثيل النجيفي المطلوبين للقضاء بتهم الإرهاب، مؤكدة أن الوساطات توصلت الى تسوية سياسية ترضي جميع الأطراف من أجل عودتهم، مرجحة عودة مزاولة عملهم السياسي في الأيام القليلة المقبلة.