إعلان علوي

مجلس انقاذ الانبار : اي عنصر من "داعش" يسلم نفسه ب‍سوريا ينقل الى العراق وسيتم محاكمتهم وفقا للقوانين العراقية.




كشف مجلس انقاذ الانبار، اليوم الاربعاء، ان اي عنصر من "داعش" يسلم نفسه ب‍سوريا ينقل الى العراق ومن مختلف الجنسيات العالمية، مبينا ان هؤلاء سيتم محاكمتهم وفقا للقوانين العراقية.


وقال رئيس المجلس "حميد الهايس" في حديث تابعته "القشلة"، ان "اي عنصر من داعش يسلم نفسه لقوات سوريا الديمقراطية (قسد) يتم نقله الى العراق بغض النظر عن جنسيته"، مبينا ان "هؤلاء من مختلف جنسيات العالم".


واضاف "الهايس" ان "عددهم مع اطفالهم ونسائهم يصل الى نحو 1000 شخص"، مشيرا الى ان "بلدان هؤلاء العناصر تبرأت منهم وتمنع وصولهم اليها لمحاكمتهم".


واكد الهايس ان "القوات الامنية تسيطر عليهم وتنقلهم الى اماكن آمنة شديدة الحراسة"، موضحا انه "سيتم محاكمتهم وفقا للقوانين العراقية".