إعلان علوي

البرلمان يوافق على طلب لتصحيح خطأ اداري ارتكبته حكومة العبادي



أعلنت لجنة الصحة والبيئة البرلمانية، الخميس، عن موافقة رئاسة مجلس النواب على مناقشة طلب موقع من 120 نائبا لمناقشة إلغاء دمج وزارة البيئة مع الصحة وإمكانية ارجاع الوزارة او تحويلها الى هيئة، معتبرة دمج الوزارتين خطأ ارتكبته حكومة رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي.

وقال نائب رئيس اللجنة فارس البريفكاني في تصريح اطلعت عليه "القشلة "، إن “هيئة رئاسة مجلس النواب وافقت على الطلب الذي قدمته لجنتنا الموقع من (120) نائباً لإدراج موضوع إلغاء دمج وزارة البيئة مع الصحة للنقاش في جلسات البرلمان المقبلة للبت بإمكانية إرجاع وزارة البيئة أو تحويلها إلى هيئة”.
وعزا البريفكاني أسباب تبني لجنة الصحة البرلمانية فكرة إعادة العمل بوزارة البيئة وفصلها عن الصحة إلى “المشاكل البيئية التي تعرضنا لها خلال الفترات الماضية كنفوق الأسماك في مدينة الحلة والفيضانات وشح المياه”، مشيرا إلى أن “حل هذه المشاكل يتطلب أن يكون قراراً بيئياً مستقلا”.
واعتبر أن “عملية دمج الوزارتين كان خطأ إدارياً وقعت به الحكومة السابقة من دون إقرار قانون في البرلمان يشرعن لآلية الإلغاء أو الدمج”.