إعلان علوي

التغييرات بهيكلية الوزارات تدفع نوابا الى استجواب وزراء

التغييرات بهيكلية الوزارات تدفع نوابا الى استجواب وزراء

كشف نائب في البرلمان العراقي، اليوم السبت، ان التغييرات التي جرت بهيكلية بعض الوزارات دفعت نوابا الى استجواب وزراء، فيما لم يستبعد أن تكون بعض الاستجوابات محاولات للضغط على الوزراء من أجل نيل حصة من الدرجات الخاصة.

ونقلت العربي الجديد عن النائب قوله ان "أسباب الاستجواب مختلفة، تتعلق بعمل كل وزير، وأبرزها وزراء الخارجية والكهرباء والنفط"، مبينا ان "عدداً من النواب انزعجوا من التغييرات التي أجراها وزراء على هيكلية مؤسساتهم، والتحضير لاستبعاد شخصيات تابعة لأحزاب متنفذة".

وتابع أن "حراك الاستجوابات سيتزامن مع نهاية المهلة المحددة التي ألزمت الحكومة بها نفسها حول حسم ملف المناصب العليا والدرجات الخاصة التي تدار بالوكالة، كوكلاء الوزراء والمدراء العامين والمستشارين ورؤساء الهيئات المستقلة"، مشيرا الى انه "لم يستبعد أن تكون بعض الاستجوابات محاولات للضغط على الوزراء من أجل نيل حصة من الدرجات الخاصة".