إعلان علوي

نائب يعلن حصد أولى ثمار المعارضة السياسية

نائب يعلن حصد أولى ثمار المعارضة السياسية


أكد النائب عن تيار الحكمة علي البديري، الثلاثاء، ان مقررات اجتماع الرئاسات وقادة الكتل اليوم خاصة ما تعلق منها بتحديد موعد لحسم الوزارات المتبقية هي اولى ثمار المعارضة وضغطها الايجابي.

وقال "البديري" في حديث تابعته "القشلة"، إن "الحكمة لم ولن تكون من الطامعين بالمناصب الحكومية والتنفيذية عموما، ورؤيتنا للمعارضة السياسية بانها الطرق الاسلم لتقويم عمل العمل وايجاد الحلول الحقيقية للمشاكل"، مبيناً أن "أحد أهم اسباب فشل الحكومات السابقة هو وجود الجميع بالحكومة وانفسهم ينتقدوها بالتالي فأن أحد أبرز اعمدة النظم الديمقراطية هو وجود معارضة سياسية يقابلها كتلة موالة للحكومة".

وأضاف أن "استغرابنا من الجهات التي بدأت تطلق العنان لتفسيراتها بشكل غريب وتحاول تشويه خطوة الحكمة في اختيار جانب المعارضة من خلال تفسيرات لا تسمن ولا تغني من جوع، خاصة اننا لسنا معارضة مسلحة او هدفنا اسقاط الحكومة والعملية السياسية بل نحن جزء من العملية السياسية والبرلمان وهدفنا الاصلاح وخدمة المواطن".

وأكد "البديري"، ان "وجود المعارضة واعلانها بشكل رسمي بدانا نحصد اول ثمارها اليوم، من خلال اجتماع القوى السياسية بمكتب رئيس الجمهورية وتحديد مواعيد لاستكمال الكابينة الحكومية ووضع اسس حقيقية لحسم الدرجات الخاصة وستكون الثمار الاخرى بوقت الانتخابات حين نشاهد مشاركة اكبر من الشعب العراقي على اعتبار ان هنالك طرف يحمل رؤية وبرنامج يقابله طرف اخر لديه حلول ومعالجات مختلفة ما يجعل المساحة اكبر للمواطن لتحقيق التغيير".