إعلان علوي

الصدر يطالب تركيا بانهاء ملف المعارضة داخل العراق بالحوار ويدعوها لإيقاف القصف

صورة ذات صلة

طالب زعيم التيار الصدري "مقتدى الصدر"، اليوم الخميس، الحكومة التركية بانهاء ملف المعارضة داخل العراق بالحوار وبصورة سلمية، فيما دعاها الى ايقاف القصف للاراضي العراقية.

وقال "الصدر" في تغريدة له على حسابه في تويتر، "إننا اذ نستنكر وبشدة العمليات الارهابية التي تطال الجارة (تركيا) ونطالب الحكومة العراقية بحماية الحدود شرقا وغربا وشمالا وجنوبا وتأمينها لكي لا يكون العراق منطلقا للاعتداء على دول الجوار ولا العكس فإننا ندين ونستنكر ونشجب القصف التركي للاراضي العراقية وان كان وفق اتفاقيات.. فإنها اتفاقيات هزيلة لا معنى لها".

وأضاف، "على الحكومة العمل على تجذير السيادة العراقية والغاء جميع الاتفاقيات المجحفة التي تنال من سيادة العراق وأمنه. واما أن تكون الاتفاقيات عادلة تجيز للطرفين قصف (الارهابيين) لا (المعارضة) في كلا البلدين".

ودعا "الصدر"، "الحكومة التركية لإنهاء ملف المعارضة بصورة سلمية ووفق حوار ممنهج يحفظ للطرفين سلامته وحرية رأيه بالطرق الحضارية المنطقية، كما وأنوه الى ان المنطقة في حالة غليان فلا داعي لتأجيجها بقصف الحدود أو أعمال تزعزع الامن. والسلام على اهل السلام".