إعلان علوي

المؤتمر الوطني: القوى السياسية منشغلة بحسم المواقع "الدسمة" وسياسة التصنيف السياسي للمناصب تعرقل أنجاز الدولة



نتيجة بحث الصور عن المؤتمر الوطني



أكد حزب المؤتمر الوطني العراقي، اليوم الأربعاء، ان بعض القوى السياسية منشغلة بحسم المواقع "الدسمة" في الدرجات الخاصة.
وقال القيادي في الحزب محمد الموسوي، في بيان صحفي تابعه "القشلة "  ان "بعض القوى السياسية تولي وقتاً وجهداً في نيل وحسم بعض الدرجات الخاصة والمواقع (الدسمة) لصالحها لا سيما تلك التي بدرجة وزير، أكثر من التفاتها لباقي الدرجات والمناصب التي يمس الكثير منها الحياة اليومية للمواطنين".
وبين الموسوي ان "سياسة التصنيف التي تتبعها القوى السياسية في تعاملها مع الوزارات والدرجات الخاصة، وقبل ذلك اللجان البرلمانية، تسهم بعرقلة أي إنجاز حقيقي على المستوى التشريعي والتنفيذي للدولة".
وأضاف القيادي في حزب المؤتمر الوطني العراقي ان "المعيار الحقيقي لأهمية المنصب والمسؤولية ، يتمثل بما سيقدم هذا المنصب لا ما سيأخذ، وإلا فإننا سنكون أمام حالة من الصراع الدائم".