إعلان علوي

الصيادي: امن المعلومات اصبح شبه مستباح

الصيادي: امن المعلومات اصبح شبه مستباح


اكد النائب المستقل "كاظم الصيادي"، اليوم الاربعاء، ان امن المعلومات الذي يمثل اخطر شئ في جميع دول العالم، اصبح شبه مستباحا في العراق، عازيا السبب الى عدم وجود اليات لحماية تلك المعلومات.

وقال "الصيادي" في حديث تابعته "القشلة"، ان "تشتت ادارة الدولة في مجال الاتصالات والانترنت بين عدة مستويات مع تنافس بعض القوى السياسية جعل تلك الاطراف تنشغل بالخلاف على اموال هذا القطاع المهم والخطير بدل الانشغال بتقديم الخدمة الجيدة"، مبينا ان "خدمة الانترنت ب‍العراق هي الاسوء والاعلى سعرا بين جميع دول العالم".

واضاف "الصيادي"، ان "امن المعلومات الذي يمثل اخطر شيء في جميع دول العالم، اصبح شبه مستباحا في العراق نتيجة لعدم وجود اليات لحماية تلك المعلومات"، مبينا انه "للاسف فان بعض القيادات على مستوى ادارة الدولة والانترنت والتكنلوجيا الحديثة هم عبارة عن مجموعة من الجهلة الذين اشاعو الجهل حتى تشيع السرقة".

وتابع "كما يبدو فان الارهابي اتفق مع البعثي مع السارق لتشكيل دولة مع احترامنا للبعض".